وكيل وزير الثقافة والسياحة والاثار يؤكد سعي الحكومة العراقية لاستعادة الارشيف السياسي من الولايات المتحدة الامريكية … ابو رغيف  بغداد على ترصين العلاقات المتبادلة مع الدول المؤثرة

اسرار ميديا/ بغداد أكد  وكيل وزارة الثقافة والسياحة  والاثار العراقية  د. نوفل ابو رغيف أن هنالك مساعياً حقيقيةً من قبل الحكومة بشكل عام والوزارة بشكل خاص لإعادة الارشيف السياسي العراقي لاسيما ما […]

اسرار ميديا/ بغداد

أكد  وكيل وزارة الثقافة والسياحة  والاثار العراقية  د. نوفل ابو رغيف أن هنالك مساعياً حقيقيةً من قبل الحكومة بشكل عام والوزارة بشكل خاص لإعادة الارشيف السياسي العراقي لاسيما ما يتعلق بمؤسسات البعث والأنفال ، أضافة الى أرشيف الإعدامات والاقبية والسجون السرية والامن والمخابرات .

واشار ابو رغيف في تصريح صحفي ، ان المقدمات تشير الى جدية الولايات المتحدة في إعادة تلك الممتلكات العراقية الى العراق خلال المرحلة المقبلة لأنها جزء من تاريخه. وأوضح ابو رغيف ان وزارته تأخذ بنظر الاعتبار طبيعة الوضع السياسي العام وتعقيداته فضلا عن ظروف الجائحة التي تحيط بالعالم وأثر ذلك على انجاز مثل هذه الملفات ،مؤكداً حرص حكومته على ترصين العلاقات المتبادلة مع الدول المؤثرة ، اضافة الى تطوير التبادل الثقافي والمعرفي والتراثي معها ، خاصة بعد ان شهدت الاسابيع الاخيرة نوعا من الفتور والتذبذب في العلاقة بين الطرفين بسبب تعرض المناطق المحاذية لبعض السفارات في بغداد الى ما يخل بأمنها ويعكر الصفو الدبلوماسي ، وهو ما ينعكس سلباً على طبيعة التفاعل والتواصل والتعاون بينها الامر الذي يؤدي الى التأخر في انجاز هذه الامور , معرباً عن تفاؤله بزوال التوترات خلال الفترة القادمة ، من خلال السعي الوطني والاداء المسؤول من قبل صانعي القرار العراقي.

وشدد ابو رغيف ان الولايات المتحدة لا تعد دولة عابرةً بالنسبة للعراق بل إنها تمثل حضوراً فاعلا في العلاقة كما هو حال العديد من الدول الفاعلة اليوم في ملف العلاقات الدبلوماسية المتبادلة مع العراق على اساس التكافؤ والمصالح المتبادلة المرتبطة بصلة تحالفية وثيقة معها مما يؤكد ترابط العديد من الملفات وتداخلها فيما بينها . وختم ابو رغيف كلامه بالقول , أن العلاقات الثقافية بين العراق ومختلف دول العالم في تطور مستمر ، حيث يشهد البلد انعطافه استراتيجيةً على جميع الصعد والمستويات بدأت مع تغيــــــــّـر النظام السياسي للدولة في ٢٠٠٣ ، من خلال اتخاذ الحكومة الحالية مجموعة من الخطوات والاجراءات التصحيحية والتغييرية التي انتجتها الظروف الاخيرة نتيجة الازمات وما افرزته ساحات تشرين وما رافقها من مراجعات شاملة لبنية النظام السياسي وآلياته الديمقراطية.

مواضيع ذات صلة