وزارة الدفاع الأمريكية: روسيا وتركيا على شفير صراع مدمر

اسرار ميديا أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أن واشنطن ستواصل الضغط على سوريا حتى توقف اعتداءاتها على إدلب والتوصل إلى حل سياسي. وقال المتحدث باسم البنتاغون، جوناثان هوفمان، بمؤتمر صحفي، […]

اسرار ميديا

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) أن واشنطن ستواصل الضغط على سوريا حتى توقف اعتداءاتها على إدلب والتوصل إلى حل سياسي.

وقال المتحدث باسم البنتاغون، جوناثان هوفمان، بمؤتمر صحفي، اليوم الأربعاء، إن بلاده “ستواصل الضغط على سوريا لكي توقف اعتداءاتها على إدلب والتوصل إلى حل سياسي”.

وأشار إلى أن واشنطن ترى أن روسيا وتركيا على شفير صراع مدمر في المنطقة، معبرًا عن أمله في أن تجد الدولتان حلًا لتفادي تلك المواجهة “نرى الروس والأتراك على شفير صراع في المنطقة ونأمل أن يجدوا حلًا لتفادي المواجهة”.

هذا وأعلنت الرئاسة التركية في وقت سابق، أن الرئيس رجب طيب أردوغان ونظيره الأمريكي دونالد ترامب اتفقا في اتصال هاتفي على رفض هجمات القوات السورية في إدلب.

وبحسب دائرة الاتصالات بالرئاسة التركية عبر (تويتر)، فقد أكد الرئيسان خلال الاتصال على أن “هجمات النظام في إدلب غير مقبولة”، مشيرة إلى أنهما “تبادلا الآراء حول ضرورة إنهاء الأزمة في إدلب بأسرع وقت ممكن”.

وأكد أردوغان خلال تواجده في ميونخ الألمانية، في إطار مشاركته بمؤتمر ميونخ للأمن بنسخته الـ56، أنه بحث في اتصال هاتفي مع الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنهاء الأزمة الإنسانية التي تشهدها مدينة إدلب. بأسرع وقت ممكن.

وأوضح الرئيس التركي أن بلاده لن تقف صامتة أمام محاصرة نقاط المراقبة التركية في إدلب السورية، لافتا إلى أن أنقرة ستقوم بما يلزم حيال ما يحدث في إدلب.

مواضيع ذات صلة