مقاطع فيديو لرجال متخصصين في “الرقية” يعتدون جنسياً على النساء!

اسرار ميديا تلقى فريق تحرير “مراقبون” مؤخرا ثلاثة فيديوهات يظهر فيها ملا وهو يقوم بلمس ومضاجعة ثلاث نساء، والمشاهد صورت منذ ثلاث سنين في محافظة فارياب، في شمال أفغانستان، لكنها […]

اسرار ميديا

تلقى فريق تحرير “مراقبون” مؤخرا ثلاثة فيديوهات يظهر فيها ملا وهو يقوم بلمس ومضاجعة ثلاث نساء، والمشاهد صورت منذ ثلاث سنين في محافظة فارياب، في شمال أفغانستان، لكنها انتشرت على شبكات التواصل الاجتماعي الأفغانية ابتداء من 10 أيلول، بحسب ما أفادت وكالة الصحافة الفرنسية.

وقد تعرف عدد من المسؤولين المحليين على الملا واتهموه بالاغتصاب.
يقدم الرجل الذي يظهر في الفيديوهات نفسه على أنه “تعويذ نويذ”، وهي كناية في أفغانستان عن الملالي الذين يمارسون العلاج التقليدي. عائلات كثيرة ترسل نساءها عند هؤلاء بسبب مشاكل زوجية أو مشاكل عقم، أملا في أن تساعدهن دعوات الملالي على الشفاء. لكن هذا الحل ليس فقط بمقابل، بل لا يخلو كذلك أحيانا من بعض الانحرافات، بحسب “مراقبون”.

وتلقى فريق تحرير “مراقبون” ثلاثة فيديوهات، تتراوح مدتها بين دقيقتين و3,45، والتي تشهد على هذه الاعتداءات نشروا بعض الصور فقط.

ويظهر في أحد الفيديوهات الملا وهو يقوم بتعرية النساء ولمس أجزائهن الحميمة، كما يضاجع امرأة في الفيديو الثالث.

وتحدثت على الأقل وسيلتا إعلام في أفغانستان على هذه الفيديوهات، وهما Afghan Irca وPahjwok، وذلك يوم الجمعة 14 أيلول. ويبدو أن المشاهد صورت في قرية جمشيدي. وبحسب الموقعين، أكد الملا غلام نبي جعفري، وهو عضو في مجلس علماء محافظة فارياب، كلام الوالي. وبحسب موقع Pahjwok، أكد قائد حربي محلي يدعى محمد عظيم أنه يعرف الملا الذي يظهر في الفيديوهات: “لقد اشتغل مع والدي وحارب طالبان. أحاول منذ البارحة إيقافه لكنه هرب. لكننا سننجح في إيقافه”.

ليست هذه المرة الأولى التي يُتهم فيها ملا بهذا النوع من الجرائم، إذ تحدثت مقالات عديدة في الصحف الأفغانية عن “تعويذ نويذ” متهمين بالتحرش والاعتداء الجنسي أو الاغتصاب. ففي كانون الثاني 2017 مثلا، تحدثت وسائل إعلام أفغانية عن ملا معالج اغتصب “بالفاشا”، وهي فتاة كانت تبلغ 17 سنة. وفي 2016، تحدثت وسائل الإعلام عن فتاة تبلغ من العمر 15 سنة، اغتصبها عدة مرات ملا من محافظة جوزجان.

مواضيع ذات صلة