مستشار الكاظمي يكشف عن هدف ارسال مكافحة الارهاب إلى الناصرية

اسرار ميديا أكد “عبد الرحمن الجبوري” مستشار رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، اليوم السبت، عدم وجود أي أجندة سياسية باستخدام جهاز مكافحة الارهاب أو ارسال قوة منه الى مدينة الناصرية […]

اسرار ميديا

أكد “عبد الرحمن الجبوري” مستشار رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، اليوم السبت، عدم وجود أي أجندة سياسية باستخدام جهاز مكافحة الارهاب أو ارسال قوة منه الى مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار جنوبي البلاد.

وقال الجبوري لوكالة شفق نيوز، إن “ارسال جهاز مكافحة الارهاب الى مدينة الناصرية جزء من مهامه في مكافحة الارهاب”، مبيناً أن “الناصرية لم تكن مستقرة خلال الاشهر الثلاث الماضية”.

وأوضح أن “عمليات قتل واسعة حدثت لـ 20 مواطناً عراقياً في هذه المدينة، وكذلك عمليات اختطاف وحرق للممتلكات العامة”، مشيراً إلى أن “الناصرية هي وحدة من المناطق الساخنة في العراق لعمل القوى المنفلتة والخارجة عن القانون”.

وبين الجبوري، أن “عمليات الاغتيال وتهديد المواطنين والمتظاهرين، تأتي ضمن الاعمال الارهابية، والجهاز هو مصمم لمكافحة الارهاب”، مشدداً على أن “أية مجموعة منفلتة تقوم بعمليات اغتيال هي مجموعة ارهابية والجهاز ارسل لغرض التعامل مع تلك المجموعة”.

وأضاف الجبوري أن “رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، ليس لديه أية اجندة سياسية باستخدام جهاز مكافحة الارهاب، ولا نعتقد أن المجاميع المنفلتة هي مجاميع سياسية”.

وترأس القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي، في وقت سابق اليوم السبت، جلسة استثنائية للمجلس الوزاري للأمن الوطني، وشدد على احترامه للعشائر العراقية وعدم وجود اي استهداف لها.

مواضيع ذات صلة