لمدة 8 ساعات.. شابة تجري عملية استئصال لورم بالمخ دون تخدير

اسرار ميديا ظلت شابة تدعى إميلي سودلو (26 عاما) تعاني من صداع مستمر لمدة 13 يوما ظنا أنها مصابة بمجرد إرهاق، ولكن في آخر الأيام علمت أنها مصابة بورم خطير […]

اسرار ميديا

ظلت شابة تدعى إميلي سودلو (26 عاما) تعاني من صداع مستمر لمدة 13 يوما ظنا أنها مصابة بمجرد إرهاق، ولكن في آخر الأيام علمت أنها مصابة بورم خطير في المخ يحتاج إلى عملية جراحية.

ووفقا لما ورد في صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن إميلي الشابة العشرينية كانت تشعر بصداع شديد بلغ قوته خلال الأسبوع الماضي وأصبحت تتعثر في نطق الكلمات مما دفعها لاستشارة الطبيب والذي قام بدوره وأوضح لها ان الأمر تعدى مرحلة الصداع والألم أكبر من ذلك.

وعانت إيملي من صداع شديد ناتج عن إصابتها بورم خبيث في المخ واستغرقت عملية استئصال الورم من رأسها حوالي 8 ساعات متصلة والغريب في الأمر أن إيميلي بعكس أي حالة طلبت ألا تخدر.

وطلبت إيميلي من الطبيب ذلك بعد معاناة شديدة مع الورم الذي أفقدها قدرتها على التوازن والنطق بشكل كبير، وكان الحل الوحيد هو استئصال الورم من دماغها فقررت ألا تخدر بتخدير كامل، ولكن وضع مخدر بسيط في المنطقة أعلى أذنها ليغطي رأسها بالكامل.

وقضت إيميلي عملية استئصال الورم من رأسها وهي مستيقظة ولم تغلق عينها وتفقد الوعي ولو حتى لدقيقة واحدة.

مواضيع ذات صلة