لجنة برلمانية عراقية تحذر .. الإيرادات المتوفرة لدى الحكومة لا تكفي للرواتب وتدعو لتطبيق إجراءات فورية

اسرار ميديا أكدت اللجنة المالية في البرلمان العراقي ، الاحد، عدم المساس برواتب الموظفين خلال عام 2021، مشددة على أهمية تطبيق إجراءات إصلاحية فورية لتعظيم الإيرادات. وذكر مقرر اللجنة، النائب، […]

اسرار ميديا

أكدت اللجنة المالية في البرلمان العراقي ، الاحد، عدم المساس برواتب الموظفين خلال عام 2021، مشددة على أهمية تطبيق إجراءات إصلاحية فورية لتعظيم الإيرادات.

وذكر مقرر اللجنة، النائب، أحمد الصفار، في لقاء متلفز ، اليوم، (22 تشرين الثاني 2020)، إن الإيرادات المتوفرة لدى الحكومة لا تكفي للرواتب، مبينا إن الإنفاق الحكومي يقدر بـ 14 تريليونا والإيرادات تقدر بـ 4 تريليونات دينار، ما يعني أن العجز المالي الشهري يقدر بـ 10 تريليونات دينار.

وأضاف الصفار، أنه كان يفترض تأمين الرواتب لغاية الشهر الأول من 2021، منوها عن أن جميع التعيينات التي تمت في عام 2019 غير قانونية.

وتابع النائب، أن الحكومة ملزمة بتوفير فرص عمل للخريجين، بعيدا عن الوظائف الحكومية، لأن الدولة لا تتحمل المزيد من الوظائف.

وأوضح، أنه يجب تطبيق إجراءات إصلاحية فورية تتمثل بتطبيق الضريبة على السلع والمواد، ولا بد من أتمتة المنافذ الحدودية وتقليل الفساد لتعظيم الإيرادات.

وأكد الصفار، أن سلم الرواتب من عمل الحكومة وليس البرلمان، ولا يمكن القبول بالمساس برواتب الموظفين، مبينا أن نفقات خيالية كثيرة ترهق الموازنة وليست الرواتب.

من جانبه، بين عضو اللجنة المالية، النائب، ناجي السعيدي، أن موازنة 2021 ستتضمن بنودا إصلاحية، مؤكدا أنه سيتم استيفاء ديون شركات الهاتف النقال.

وقال السعيدي خلال اللقاء ذاته، إنه سيتم إلغاء الكثير من الإعفاءات الجمركية للمؤسسات الخدمية والدينية، مبينا أن مبالغ الإعفاءات الجمركية السابقة تقدر بتريليوني دينار.

وأشار الى أن تخفيضا كبيرا سيطال موازنات الأوقاف وبعض الوزارات، مؤكدا أنه لا يوجد أي مساس برواتب الموظفين خلال عام 2021، كما أن الرواتب خط أحمر ولا يمكن المساس بها.

مواضيع ذات صلة