كويكب ضخم يقترب من الارض ويهدد البشرية

اسرار ميديا قال وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، أنها تتبعت كويكبا أكبر من برج إيفل خلال اقترابه من كوكب الأرض أمس السبت. وبحسب صحيفة “ديلي اكسبريس” البريطانية، فإن وكالة “ناسا” تتبعت […]

اسرار ميديا

قال وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا”، أنها تتبعت كويكبا أكبر من برج إيفل خلال اقترابه من كوكب الأرض أمس السبت.

وبحسب صحيفة “ديلي اكسبريس” البريطانية، فإن وكالة “ناسا” تتبعت الكويكب الذي يطلق عليه اسم “QQ23 2006″، والذي يسير بسرعة 10400 ميل في الساعة، مما يسلط الضوء على التهديد الذي تشكله صخور الفضاء على كوكب الأرض.

وأشارت وكالة الفضاء الأمريكية إلى أن الكويكب كان من الممكن أن يضرب الأرض بقوة 500 مرة من القنبلة الذرية التي أسقطت على هيروشيما.

وأظهر مقطع فيديو نموذجًا للكويكب الذي بلغ قطره 1860 قدمًا عند أوسع نقطة له، وهو يدور حول الأرض أمس السبت، فيما يقال إنه أقرب كويكب اقترب من الأرض منذ عام 2001.

على الرغم من أنه كان بعيد عن الأرض بمقدار 4.6 مليون ميل، إلا أن وكالة ناسا اعتبرت أن الكويكب يمثل خطرا كبيرا على الأرض، كما أشارت إلى أنه أثار مخاوف أخرى كبيرة، لم يعرف بعد، يمكن أن يكون الكويكب في مسار تصادمي مع الأرض.

دانيكا ريمي، رئيسة المنظمة غير الربحية B612 Foundation، لحماية كوكب الأرض من الكويكبات: “من المحتمل أننا سنواجه ضربة قاسية”، مضيفة: “نحن بحاجة إلى حصر جميع الكويكبات”.

وتابعت: “لحسن الحظ، لم تكتشف ناسا بعد مثل هذا الكويكب، وتقدر أن ما لا يقل عن 95 % من الكويكبات 1 كم (3280 قدم) أو أكبر تم تسجيلها، مع عدم وجود أي تهديد لكوكب الأرض”.

مواضيع ذات صلة