قال انها ارتكبت خطأين..طبيب مسؤول يلقي باللائمة على وزارة الصحة العراقية في تفشي كورونا

اسرار ميديا حمل طبيب مسؤول، في احدى مستشفيات العراق ، الثلاثاء، وزارة الصحة جانبا كبيرا من مسؤولية ارتفاع معدلات الاصابات بفيروس كورونا خلال الاسابيع الاخيرة، وقال انها وقعت في خطأين […]

اسرار ميديا

حمل طبيب مسؤول، في احدى مستشفيات العراق ، الثلاثاء، وزارة الصحة جانبا كبيرا من مسؤولية ارتفاع معدلات الاصابات بفيروس كورونا خلال الاسابيع الاخيرة، وقال انها وقعت في خطأين مهمين.

وقال مدير قسم الطوارئ في مستشفى الحكيم بمحافظة النجف، د. سامر المظفر ، في مقابلة متلفزة ، اليوم (30 حزيران 2020) إن “إرتفاع معدل الاصابات بفيروس كورونا لأرقام صادمة كان متوقعا بسبب تراخي الناس الذي بدأ في شهر آيار، والذي تتحمل وزارة الصحة جزءا منه لأنها أعطت رسالة خاطئة بأنها سيطرت وأن الوضع بات تحت السيطرة، وايضا مواقع التواصل الاجتماعي تسبب بالتراخي بما روجته من معلومات كاذبة بأن الفيروس كذبة ولعبة سياسية”.

وأضاف المظفر، وهو مدير القسم الذي يتعامل مباشرة مع الحالات الاولية للاصابات بفيروس كورونا ، أن “الخطأ الثاني الذي وقعت به وزارة الصحة كان مع قدوم العراقيين من الخارج، إذ لم تتخذ معهم في المطارات اجراءات صحيحة واقتصرت على الفحص السريع ومن ثم يسمح لهم بالذهاب رغم انه كان من المفترض حجرهم وهذا الأمر تسبب بجلب الفيروس الأوروبي من النوع الشديد ونشره في المجتمع”.

وأكد، أن “عدم التزام المواطنين باجراءات الوقاية يعني أن الوضع سيتجه لكارثة”، مبينا ان “نظامنا الصحي متهالك، وأنظمة دول كبرى انهارت بسبب الزخم الكبير للإصابات، فيما منع الفساد والحروب من إيجاد منظومة صحية متطورة قادرة على التعامل مع جميع الحالات والضغوط”.

وأشار المظفر، إلى أن “الكوادر الصحية تعمل بطاقة قصوى حاليا والوضع لا يتحمل المزيد من الضغط، ولا نعتقد ان قرارات الدولة والقضاء ستحمي الكوادر من الاعتداءات ورسالتنا للمواطنين : هذه الكوادر وجدت لخدمتكم وضحت بحياتها من أجلكم في مواجهة كورونا”.

مواضيع ذات صلة