فرصة ذهبية للشباب …مليونير يبحث عن زوج لإبنته العذراء: من يفوز بقلبها يحصل فوراً على أكثر من 300 ألف دولار!

اسرار ميديا في قرار غريب من نوعه، لا شك أنه سيمثل حلماً حقيقياً، ربما لملايين الشباب حول العالم، عرض مليونير ابنته العذراء التي تجيد اللغة الإنكليزية بطلاقة للزواج، مقابل مبلغ […]

اسرار ميديا

في قرار غريب من نوعه، لا شك أنه سيمثل حلماً حقيقياً، ربما لملايين الشباب حول العالم، عرض مليونير ابنته العذراء التي تجيد اللغة الإنكليزية بطلاقة للزواج، مقابل مبلغ يزيد على 300 ألف دولار.

وفي التفاصيل بحسب ما نقلت “سكاي نيوز” عن صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، تناقلت وسائل التواصل الاجتماعي بصورة مكثفة الخبر وألقت الضوء عليه مشيرة إلى أنّ المليونير التايلندي أرون رودثونغ مستعد لمنح أي رجل يقبل بابنته كارنسيتا، البالغة من العمر 26 عاماً، مبلغاً يعادل 315 ألف دولار وأن يسجل ملكيتها العقارية وأعمال العائلة باسمه.

ويملك المليونير، البالغ من العمر 58 عاماً، مزرعة فواكه مزدهرة ومثمرة، تقدر قيمتها بعدة ملايين من الدولارات، في مقاطعة تشوبهون، جنوبي تايلاند.

واضطر المليونير إلى أن يضع مصير ابنته بيده وأن يتصرف لما يعتقد أنّه في صالح مستقبلها، حيث تقضي العادات في بعض مناطق تايلاند بأن يدفع الرجل مهراً لزوجته المستقبلية، مثلما هو الحال في الدول العربية وبعكس العادات في الهند.

وتساعد الابنة كارنسيتا والدها في إدارة أعمال الأسرة، وهي تجيد إلى جانب التايلاندية اللغتين الصينية والإنكليزية بطلاقة.

وقال الأب المليونير إنّه لا يوجد قيود على جنسية المتقدم للزواج من ابنته ومن يقع عليه الاختيار، طالما أنّه سيعمل جاهداً وأن يساعد في سعادة ابنته.

وقال رودثونغ: “أريد رجلاً يعتني بأعمالي ويحافظ على استمراريتها.. لا أريد شخصاً يحمل شهادة بكالوريوس أو ماجستير أو دكتوراه”.

وأضاف قائلاً إنّه يريد رجلاً جاداً ومجتهداً ويعمل بإخلاص.

ورغم أنّ لرودثونغ أبناء آخرون، بعضهم من الذكور الذين سيرثون أملاكه وأعماله، لكنّه شدّد على أنّه ما إن تتزوج ابنته فإنّه سيتخلى عن كل أعماله لزوجها المستقبلي.

وتنتج مزرعة رودثونغ نحو 50 طناً من الفواكه يومياً، وهي الأكبر من نوعها في المنطقة كلها، كما أنّه يملك عقاراً وأراض أخرى في المنطقة.

ومنذ أن خرج بهذا العرض، حتى تلقى رودثونغ وابنته كما هائلاً من الاتصالات.

وعبّرت الفتاة عن مشاعر الذهول لما قام به والدها واهتمامه بها، وأكدت أنّها مازالت عزباء.

وقالت إنّ زوج المستقبل قد يعاني بشأن قدرته على الاحتفاظ بالأموال التي سيمنحه إياها والدها، مشيرة إلى أنّها ستجري عملية تجميل في كوريا.

وقالت إنّها علمت عن موضوع عرض والدها لتزويجها من خلال صديقتها، مشيرة إلى أنّها تنظر إلى “الجانب المرح” للموضوع.

وشدّدت كارنسيتا على أنّها تريد زوجاً محباً وجيداً ويحب أسرته.

مواضيع ذات صلة