على خلفية اغتيال فخري زاده.. رئيس الأركان الإسرائيلي يبعث رسالة إلى إيران

اسرار ميديا أفادت قناة عبرية بأن رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي، الجنرال أفيف كوخافي، قد بعث رسالة إلى إيران، عقب اغتيال العالم الإيراني النووي، محسن فخري زاده. وذكرت القناة العبرية “السابعة”، […]

اسرار ميديا

أفادت قناة عبرية بأن رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي، الجنرال أفيف كوخافي، قد بعث رسالة إلى إيران، عقب اغتيال العالم الإيراني النووي، محسن فخري زاده.

وذكرت القناة العبرية “السابعة”، أمس الاثنين، أن كوخافي قد أكد أن بلاده ستواصل الاستعداد التام لمواجهة أي مظهر من مظاهر العدوان على بلاده، في رسالة “صمت” إلى إيران.

وزار كوخافي رئيس الأركان، الجبهة الإسرائيلية الشمالية، وتحدث مع القادة عن جاهزية القوات، مؤكدا أن قواته العسكرية على علم بالتطورات المحتملة في المنطقة، حيث تجول رئيس الأركان على الجبهة الإسرائيلية الشمالية لبحث الوضع الأمني في المنطقة الشمالية المحاذية لسوريا ولبنان.

وشدد رئيس الأركان الإسرائيلي على توصيل رسالة “صمت” إلى إيران، بقوله إن بلاده ستواصل العمل على عدم التموضع الإيراني في سوريا، وستحافظ على جاهزيتها لأي سيناريو محتمل.

وفي سياق متصل، بعثت السلطات الإيرانية، اليوم الثلاثاء، رسالة إلی المفوضة السامیة لحقوق الإنسان میشیل باشیلیت، بشأن اغتیال العالم الإیراني البارز محسن فخري زاده.
وحسب وكالة “إيسنا” الإيرانية، “بعث السفیر والمندوب الإيراني الدائم في جنیف رسالة إلی المفوضة السامیة لحقوق الإنسان السیدة میشیل باشیلیت، تذکرها بضرورة الرد الحاسم من آلیات حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة علی اغتیال العالم الإیراني البارز الشهید محسن فخري زاده”.

وقال إسماعیل بقایي هامانه، إن “الأدلة أثبتت تورط الكیان الصهیوني في هذا العمل الشنیع”، واصفا إياه بأنه “انتهاك صارخ للقانون الدولي وحقوق الإنسان وجمیع القیم الأخلاقیة”.

تأتي هذه التطورات بعد أن شيعت إيران، أمس الاثنين، جثمان العالم النووي الإيراني محسن فخري زاده، الذي تم اغتياله، الجمعة الماضي، بعد أن تم استهداف سيارته قرب العاصمة طهران، واتهمت الحكومة الإيرانية إسرائيل بتنفيذ عملية الاغتيال.

مواضيع ذات صلة