عاجل … توجيه الاتهام لمقتدى الصدر بتهمة نشر فايروس كورونا ومطالبات سياسية واعلامية بحجره … شاهد الفيديو

اسرار ميديا شنت مجموعة من النشطاء واعلامي وسياسي العراق هجوما شرسا على زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر متهيمن اياه بتعريض حياة العراقيين الى خطر الاصابة بفايروس كورونا المستجد  . وتأتي […]

اسرار ميديا

شنت مجموعة من النشطاء واعلامي وسياسي العراق هجوما شرسا على زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر متهيمن اياه بتعريض حياة العراقيين الى خطر الاصابة بفايروس كورونا المستجد  .

وتأتي الاتهامات الخطيرة للصدر بعد ان حث اتباعه على عدم الالتزام بحظر التجوال الذي فرضته الحكومة للوقاية من فايروس كورونا .

وهاجم الاعلامي معن حبيب الصدر في تغريدة  قائلا : هؤلاء الذين كسروا حظر التجوال سيصابون بالفيروس حتماً, وبدل ان يلوموا انفسهم حين لا ينفع الندم, سيتهمونك بالتقصير وانك من جاء بكورونا وستكون هدفا لهم …. لذا استعد!

وانتقد  في ثانية قائلا :

فيما تدوال نشطاء مدنيون ومواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو لعناصر من الشرطة العراقية وهم ينسحبون بعد هجوم لاتباع الصدر لكسر حظر التجوال .

 

 

وطالب السياسي المستقل حميد الكفائي محاسبة الصدر بتهمة تجاهل الارشادات الصحية .

ودعا الصدر انصاره الى عدم الالتزام باوامر الحكومة العراقية وارشادات السلطات الصحية الخاصة بالحظر المفروض لمواجهة فايروس كورونا عبر تغرده له .

من جانب اخر وجه اعلامي اخر مناشدة للصدر دعاه الى مساندة القوات الامنية لتطبيق الحظر الحكومي  .

كما نشرت اعلامية عراقية خبر اصابة زائر بفايروس كورونا .

في حين نشر مدون اخر تجمعات  لاتابع الصدر وهم يقيمون صلاة الجمعة خلافا لفتاوى مراجع المسلمين الكبار .

و,kav صور لاعتداء الصدرين على القوات الامنية العراقية .

كما نشرت السلطات العراقية مقاطع فيديوية لهجوم جماعة الصدر على سيطرات امنية ، وكسر حظر التجوال الذي فرضته الحكومة لمواجه خطر انتشار فايروس كورونا المستجد .

وحذرت المرجعية الدينية العليا في النجف، الجمعة، من الاستھانة بوباء كورونا وتھيئة كل الإمكانات التي تحفظ النفس، مؤكدا على ضرورة
التراحم والتساعد بين الجميع.

وقال ممثل المرجعية احمد الصافي، اليوم (20 اذار 2020) ،أنه “علينا عدم الاستھانة بھذا الوبءا وتھيئة كل الإمكانات التي تحفظ
انفسنا، لأن الانسان غير معني بنفسه فقط وانما بمحيطه وناسه وأھله، وضرورة اتباع الوصايا التي يصدرھا أھل الاختصاص
للمحافظة على انفسنا”.

واضاف، ان فتوى الواجب الكفائي ألزمت السلطات المعنية توفير جميع الإمكانيات التي تساعد الكوادر الطبية للنھوض بمھامھا في
مواجھة كورونا، والسيد السيستاني قارن بين عمل الأطبءا والمقاتلين لأنھما كلاھما يدافعان عن الوطن”

واوضح، “نحن أمام حالة مھمة يجب أن نقف أمامھا وعلينا أن نتقيد بالجھات المختصة، ويجب أن لا تستغل النفوس الضعيفة ھذا
الظرف وعلينا التراحم ونتساعد فيما بيننا”.

وتابع، ان “استغلال ھذه الظروف الصعبة وزيادة الأسعار ھي صفة غير حميدة”.

وشدد على ان “الاطبءا الذين يدفعون المخاطر عن الناس، كما يفعل المرابطون في ساحات القتال للتصدي لداعش، لذا أن المتوفي
من ھؤ ءلا الاطبءا يكتب له منزلة الشھادة”.

وبين أن “عدم الالتزام بالإرشادات الطبية سيؤدي إلى حالات خطيرة، و أن “النفوس عزيزة عند الله، وعلى الانسان ان يتعامل بوعي
وعلمية واحترام اھل الاختصاص”.

مواضيع ذات صلة