ضبط هدر بقرابة مليار دينار “عراقي” في صحة واسط

اسرار ميديا أفادت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة العراقية ، اليوم الأربعاء، بتمكُّنها من ضبط أجهزةٍ طبيَّةٍ فائضةٍ عن الحاجة في مُستشفيين حكوميَّين في محافظة واسط، مُبيّنةً أنَّ قيمة الأجهزة […]

اسرار ميديا

أفادت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة العراقية ، اليوم الأربعاء، بتمكُّنها من ضبط أجهزةٍ طبيَّةٍ فائضةٍ عن الحاجة في مُستشفيين حكوميَّين في محافظة واسط، مُبيّنةً أنَّ قيمة الأجهزة المضبوطة تصل إلى قرابة مليار دينار.

وأكدت الدائرة، في بيان وزع لوسائل الاعلام ، أنَّ “لجنة مُكافحة الرشوة في مكتب تحقيق واسط، الذي انتقل إلى مستشفيي الكرامة والزهراء التعليميَّين في مدينة الكوت، تمكَّن بعد إجرائه أعمال التحرِّي والمُتابعة والتدقيق من ضبط (24) جهاز تنفس (فنتليتر) فائضاً عن الحاجة ومُودعاً في مخازن المُستشفيين”، مُشيرةً إلى “قيام شركة “كيمياديا” بشراء أجهزة التنفُّس وتجهيزها دون طلب الحاجة إليها”.

وأضافت أن “قيمة الأجهزة التي تمَّ شراؤها من قبل شركة ” كيمياديا” وفرضها على قسم الصيدلة في دائرة صحَّة واسط بلغ (955,383,000) مليون دينار”، مُشدِّدةً على أنَّ “خزن الأجهزة تمَّ بصورةٍ غير نظاميَّةٍ؛ ممَّا يُعرِّضُها للتلف نتيجة سوء التخزين”.

وتابعت: “وفي محافظة ميسان، رصد فريق عمل مكتب تحقيق الهيئة في المحافظة مُخالفاتٍ في عقد إطعامٍ أبرمته دائرة الصحَّة، إذ قامت دائرة صحَّة ميسان بتمديد عقد الإطعام لعام 2020 مع إحدى الشركات الخاصَّة، دون الإعلان عنه كمناقصةٍ، خلافاً لتعليمات التعاقد”.

وأشارت الدائرة، إلى “تنظيم محضري ضبطٍ أصوليَّين بالعمليَّتين اللتين نُفِّذَتا بناءً على مُذكَّرتين قضائيَّتين، وعرضهما على قضاة محكمة التحقيق المُختصَّة بقضايا النزاهة في واسط وميسان؛ لاتخاذ الإجراءات القانونيَّـة المُناسبة”.

مواضيع ذات صلة