شرطي ينجو من الموت بفضل “آيفون”

اسرارميديا كاد شرطي في مدينة باتايا الساحلية في تايلاند، أن يلقى مصرعه، لولا العناية الإلهية، ووجود هاتفه “آيفون” معه. ذكر رائد الشرطة، ويدعى بواريت بانغونغ، اليوم الثلاثاء، من داخل المستشفى […]

اسرارميديا

كاد شرطي في مدينة باتايا الساحلية في تايلاند، أن يلقى مصرعه، لولا العناية الإلهية، ووجود هاتفه “آيفون” معه.

ذكر رائد الشرطة، ويدعى بواريت بانغونغ، اليوم الثلاثاء، من داخل المستشفى التي يتلقى العلاج فيها حاليا، أن هاتفه “آيفون” لعب دورا كبيرا في إنقاذه من رصاصة، كادت أن تصيبه في فخذه، أثناء تواجده في مطعم لتناول العشاء، بحسب صحف تايلاندية.

وأشار بانغونغ إلى أنه أثناء تناوله طعام العشاء في المطعم مع زميل له، فوجئ باندلاع مشادة بين رجل عصابات معروف، وبين امرأة كانت متواجدة على طاولته، أثناء احتفاله بعيد ميلاده.

ولكن سرعان ما تطورت المشادة الكلامية إلى اشتباك مسلح، قام الشرطي بانغونع على إثره بالاحتماء بالطاولة، ورغم ذلك أصيب بطلقة فى ذراعه، وأخرى فى أعلى الفخذ، من سلاح رجل العصابات، ولكن جهاز “آيفون” الخاص ببانغونغ تصدى للرصاصة الثانية.

وبعد سقوط بواريت، متأثرا بجروحه، قام زميله الشرطي بسحب مسدسه، وأطلق 3 رصاصات على رجل العصابات، فأصابه في ذراعه ومعدته وساقه.

وبعد نقل الشرطي، بواريت بانغونغ، إلى المستشفى، قال المتحدث باسم الشرطة، الكولونيل كريسانا باتاناشاروين، إن زميله الذي كان مرافقا له في الحادثة، ذهب إلى مركز شرطة باتايا، وقدم تقريرا مفصلا بالحادثة.

ولن يتم توجيه أي اتهام إلى الشرطي وزميله، وسيحكم عليهما بأنهما كانا في حالة دفاع عن النفس، بينما سيتم توجه اتهام لرجل العصابات بالشروع في القتل.

 

مواضيع ذات صلة