سجينة تلد وحدها في السجن من دون مساعدة طبية

اسرار ميديا فتحت الشرطة البريطانية تحقيقا في موت رضيع أنجبته والدته وحدها ومن دون مساعدة طبية، في أكبر سجن خاص بالإناث في أوروبا. وأشارت صحيفة “الغارديان” إلى أن المرأة كانت […]

اسرار ميديا

فتحت الشرطة البريطانية تحقيقا في موت رضيع أنجبته والدته وحدها ومن دون مساعدة طبية، في أكبر سجن خاص بالإناث في أوروبا.

وأشارت صحيفة “الغارديان” إلى أن المرأة كانت وحدها في زنزانتها بسجن “برونزفيلد” عندما أنجبت الرضيع، فجر 27 سبتمبر المنصرم، وبعد وصول فريق عمل السجن صباحا، وجدوا أن الرضيع حديث الولادة فارق الحياة.

وقالت الشرطة في بيان لها إن “حادثة وفاة الرضيع يتم التعامل معها حاليا على أنها مجهولة السبب، والتحقيق جار لتحديد الظروف الكاملة التي أحاطت بالواقعة”.

وأكدت مديرة السجن، فيكي روبنسون، أن طفلا مات في السجن، وأن المسؤولين في السجن قدموا الدعم للأم المكلومة، مضيفة أن المسؤولين يقومون بتحقيق كامل بشأن الحادثة.

وقالت روبنسون: “ندعم الأم خلال هذه الفترة العصيبة، ومشاعرنا معها ومع أسرتها، وتفكيرنا منصب على هذه القضية. نحن نجري مراجعة كاملة ونعمل مع جميع السلطات المعنية للتحقيق بما جرى”.

ويضم سجن “برونزفيلد” 557 نزيلة وتديره شركة “سوديكسو جاستس سرفيسز”.

مواضيع ذات صلة