رجل دين: الصحابة اشتروا أفضل الجمال.. كيف لا أقتني المرسيدس الفارهة؟

اسرار ميديا دافع رجل الدين التركي المعروف في تركيا باسم “جبلي أحمد” عن موكب مرشد طريقة “منزل” الصوفية، الذي يضم كثيرا من سيارات المرسيدس الفارهة ما أجاب على الانتقادات الموجهة […]

اسرار ميديا

دافع رجل الدين التركي المعروف في تركيا باسم “جبلي أحمد” عن موكب مرشد طريقة “منزل” الصوفية، الذي يضم كثيرا من سيارات المرسيدس الفارهة ما أجاب على الانتقادات الموجهة له شخصيًا.

وحسب جريدة “جمهوريت” التركية، قال جوبلي أحمد هوجا في كلمته المنشورة أمس على مواقع الإنترنت: “يا لهم من معدومي الشرف! يقولون لقد ركب الشيخ سيارة المرسيدس أو ركب سيارة الجيب…! هل يخصكم هذا في شيء؟ هل أخذ ثمنه منك؟ أم هل اشتراها بضرائب الدولة؟ فإن الرجل من حقه أن يركب سيارة جيدة قوية، ألم يكن الصحابة الكرام يركبون أفضل الخيول؟ ألم يشتروا أفضل الجمال؟ الرجل يخرج سفرًا بعيدا فهل سيذهب بسيارة مصنوعة من معدن رديء أو القصدير؟”

وقال أحمد أونلو المعرف باسم الشيخ جبلي أحمد هوجا في رده على الانتقادات الموجهة ضده بسبب ظهوره وهو يركب سيارة مرسيدس 600 فارهة: “أنا لست حديث العهد بركوب سيارة المرسيدس. لقد منحني أبي سيارة مرسيدس وأنا كنت في عمر 15، وخصص لي سائقًا. وكنت أتجول المساجد واحدا تلو الآخر وأقدم المواعظ والدروس.”

لقراءة الخبر باللغة التركية اضغط هنا:

مواضيع ذات صلة