جبهة النصرة تصطف مع اردوغان في حملته ضد كرد سوريا

اسرار ميديا اعلنت هيئة تحرير الشام المرتبطة بتنظيم القاعدة (جبهة النصرة سابقا)، الاثنين، تأيده لعملية عسكرية تركية ضد الكرد في شمال شرق سوريا. واعلن القائد العام لما يعرف بهيئة تحرير […]

اسرار ميديا

اعلنت هيئة تحرير الشام المرتبطة بتنظيم القاعدة (جبهة النصرة سابقا)، الاثنين، تأيده لعملية عسكرية تركية ضد الكرد في شمال شرق سوريا.

واعلن القائد العام لما يعرف بهيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقا المرتبطة بالقاعدة) أبو محمد الجولاني إن فصيله يؤيد شن تركيا لعملية عسكرية ضد المقاتلين الكرد في شمال شرق سوريا، بحسب موقع احوال تركية.

واضاف، ان الجولاني اكد خلال لقاء مع احد المواقع المعنية باخبار التنظيمات المتطرفة، انه “نرى حزب العمال الكردستاني عدوا لهذه الثورة ويستولي على مناطق يقطن فيها عدد كبير من العرب السنة”.

واوضح الجولاني، انه “نرى ضرورة إزالة حزب العمال الكردستاني، لذلك نحن مع توجه أن تحرر هذه المنطقة من حزب العمال الكردستاني، ولا يمكن أن نكون نحن من يعيق مثل هكذا عمل ضد عدو من أعداء الثورة”.

وتهدد تركيا وفصائل سورية موالية لها بشن هجوم قريب ضد مناطق سيطرة قوات سوريا الديموقراطية، وعمودها الفقري وحدات حماية الشعب الكردية، في شمال وشمال شرق سوريا.

وتسيطر هيئة تحرير الشام على الجزء الأكبر من محافظة إدلب (شمال غرب) ومناطق محاذية لها، وتنتشر فيها نقاط مراقبة تركية تطبيقاً لاتفاق توصلت إليه أنقرة وموسكو حول تنفيذ هدنة وإقامة منطقة منزوعة السلاح بعمق 15 إلى 20 كيلومترا.

جدير بالذكر ان أجواء الاستقطاب التي خلفها القرار الأمريكي بالانسحاب من الشمال السوري وبالتزامن مع التهديدات التركية للفصائل الكردية المسلحة المتواجدة فيما يعرف بشرق الفرات، ظهرت اصطفافات جديد لم تكن متوقعة سابقا وذلك بدخول تنظيمات تصنف على انها إرهابية على خط الازمة الحالية.

مواضيع ذات صلة