تحقيقات إنجليزية بهتافات عنصرية مسيئة للإسلام ولصلاح

اسرار ميديا أعلن نادي وست هام يونايتد الأربعاء أنه فتح تحقيقا بشأن إساءات بعضها ذات طبيعة عنصرية وجهها مشجعون إلى نجم ليفربول محمد صلاح خلال مباراة الفريقين الاثنين ضمن المرحلة […]

اسرار ميديا

أعلن نادي وست هام يونايتد الأربعاء أنه فتح تحقيقا بشأن إساءات بعضها ذات طبيعة عنصرية وجهها مشجعون إلى نجم ليفربول محمد صلاح خلال مباراة الفريقين الاثنين ضمن المرحلة الـ25 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وانتزع المضيف وست هام تعادلا ثمينا بهدف لمثله من متصدر ترتيب الدوري في المباراة التي أقيمت الاثنين الماضي على ملعب “لندن ستاديوم”، إلا أن صاحب الأرض أكد اليوم فتح تحقيق بعد انتشار شريط مصور على مواقع التواصل يظهر تعرض اللاعب المصري لإساءات من المشجعين لدى تنفيذه ركلة ركنية.

وقال الشخص الذي نشر الشريط عبر حسابه على تويتر “شعرت بامتعاض مما كنت أسمعه، أشخاص كهؤلاء لا يستحقون أن يكون لهم مكان في مجتمعنا ومباريات كرة القدم”، مرفقا تعليقه بوسم ضد العنصرية.

وسمعت في الشريط الذي كان مدته عشر ثوان فقط عبارات مسيئة للدين الإسلامي ولصلاح نفسه.

ونقلت وكالة برس أسوسييشن عن متحدث باسم وست هام تأكيده الأربعاء أن النادي يرفض أي شكل من التصرفات العنيفة أو المسيئة.

وشدد النادي على أنه سيبلغ الشرطة بتفاصيل الواقعة لمحاسبة كل من يثبت ارتكابه إساءة، وأن كل مذنب يواجه احتمال منعه مدى الحياة من الحضور لملعب لندن ستاديوم، حيث لا مكان لمثل هذه التصرفات في هذا الملعب.

من جهتها، أكدت الشرطة في بيان أنها على علم بالشريط المصور الذي يتضمن إساءة عنصرية بحق لاعب في مباراة وست هام وليفربول، مشيرة إلى أن عناصرها يراجعون الشريط، ومؤكدة أنه لم يتم توقيف أي شخص حتى الآن.

ويخوض صلاح (26 عاما) موسمه الثاني مع ليفربول بعد انضمامه إلى صفوفه في صيف 2017 قادما من روما الإيطالي.

وترك الدولي المصري أثرا إيجابيا سريعا في إنجلترا، حيث اختير أفضل لاعب في الموسم الماضي وهدافا للدوري الممتاز برصيد 32 هدفا.

وهذا الموسم، يتصدر الملك المصري حاليا ترتيب الهدافين حتى الآن برصيد 16 هدفا.

مواضيع ذات صلة