القضاء الايراني: لائحة الاتهام في ملف اغتيال الحاج قاسم سليماني ستصدر قريبا

اسرار ميديا أعلن نائب رئيس السلطة القضائية للشؤون الدولية وحقوق الإنسان “كاظم غريب آبادي” أن لائحة الاتهام بخصوص ملف اغتيال قائد فيلق القدس الحاج ” قاسم سليماني ” ستصدر قريبا، […]

اسرار ميديا

أعلن نائب رئيس السلطة القضائية للشؤون الدولية وحقوق الإنسان “كاظم غريب آبادي” أن لائحة الاتهام بخصوص ملف اغتيال قائد فيلق القدس الحاج ” قاسم سليماني ” ستصدر قريبا، معتبرا اغتيال هذا البطل الذي تصدى للارهاب والارهابيين واجتث جذورهم وصمة عار على جبين أميركا وجريمة كبيرة يجب ادراجها في الملف الاميركي الاسود.

وقال هذا المسؤول الذي كان يتحدث في ملتقى دراسة الجرائم الارهابية التي ارتكبتها اميركا ضد ايران الذي عقد في قاعة الاجتماعات بجامعة الامام الخميني قبل ظهر اليوم الاربعاء: ان كل الذين شاركوا في اغتيال هذه الشخصية يجب أن تتم محاكمتهم.

وشدد ” غريب آبادي ” على ضرورة تبيين الاعمال الشريرة التي قامت بها اميركا في شتى ارجاء العالم، مؤكدا ضرورة عدم حصر جهاد التبيين في داخل ايران فقط بل يجب أن تحمل الأخيرة راية هذا الجهاد في العالم وإماطة اللثام عن الوجه الحقيقي للنظام الاميركي.

وتابع قائلا: ان النظام الاميركي الذي يتشدق بالدفاع عن حقوق الانسان، توصل هو والغرب بعد الحرب العالمية الثانية الى هذه النتيجة وهي أن عليهم اختراع وسائل بإسم حقوق الانسان التي إتخذوها وسيلة سياسية لتحقيق أهدافهم، وكل مالدينا من معاهدات هي نتيجة عمل الاميركان.

وأكد دعم الجمهورية الاسلامية الايرانية لحقوق الانسان بمعناها الحقيقي اذ أنها تؤمن بأن الدفاع عن هذه الحقوق له جذور في الاديان السماوية وخاصة الدين الاسلامي الحنيف الذي يدعو اليه منذ اكثر من 14 قرنا.

وأشار نائب رئيس السلطة القضائية للشؤون الدولية وحقوق الإنسان الى بعض الجرائم التي ارتكبتها اميركا على الصعيد الدولي وتابع قائلا: ان مايبعث على الاسف هو أن هذه الوسيلة السياسية تسببت بمعاناة ضحايا هذه الحقوق، والمطالبون بحقوق الإنسان هم أكبر منتهكيها، وأميركا هي عدو المجتمع الدولي، حيث لم يسلم أي جزء من العالم من طبيعتها الاستكبارية.

ووصف اميركا بأنها المعتدي والمحتل الأكبر على الصعيد العالمي، مشيرا الى جرائمها في فيتنام التي بلغ عدد ضحاياها 4 ملايين و500 الف انسان، وضحاياها في العراق اكثر من مليوني شخص نصفهم من الاطفال وأكثر من 300 الف شخص في اليابان بسبب استخدامها القنابل الذرية.

واستطرد هذا المسؤول الايراني قائلا: ان اميركا قتلت اكثر من 200 الف شخص في الدول المحيطة بها نتيجة العدوان الاميركي وأكثر من 70 الف شخص في افغانستان.

وأشار الى الدعم الاميركي للكيان الصهيوني وقال: ان الدعم السخي لأميركا لامثيل له حيث أنها اصدرت حكم النقض ” الفيتو ” ضد اكثر من 70 قرارا صدر ضد هذا الكيان لجرائمه البشعة، وتزعم أنها تدافع عن حقوق المرأة في حين تم تسجيل اكثر من 135 حالة تحرش جنسي ضد النساء في الجيش الاميركي اضافة الى تسجيل اكثر من 500 الف شكوى لهؤلاء النساء ضد مسؤوليهم.

واشار الى جرائم اميركا ضد الشعب الايراني وقال: ان الاميركان ليسوا مؤهلين لحمل راية الدفاع عن حقوق الانسان وذلك نظرا لسجلهم الاسود المليء بالجرائم البشعة، حيث انها كبدت هذا الشعب الكثير من الخسائر في الانقلاب العسكري ضده عام 1963.

مواضيع ذات صلة