العراق يضع بدائل لتصدير النفط إذا ما نشبت حرب بين إيران وأمريكا

اسرار ميديا أعلن مدير شركة نفط البصرة جنوبي العراق إحسان عبد الجبار، عن وضع قيادة شرطة المحافظة بدائل لتصدير النفط في حال نشبت الحرب بين الولايات المتحدة وإيران. وقال عبد […]

اسرار ميديا

أعلن مدير شركة نفط البصرة جنوبي العراق إحسان عبد الجبار، عن وضع قيادة شرطة المحافظة بدائل لتصدير النفط في حال نشبت الحرب بين الولايات المتحدة وإيران.

وقال عبد الجبار، إن “مستوى الإنتاج في حقل غرب القرنة الأول رفع إلى معدلات 500 ألف برميل يوميا بعد إدخال الوحدات الإنتاجية الجديدة من منشآت الحقل، وبعد دراسة متطلبات العمل بملاكات عراقية وطنية تزامنا مع انسحاب كادر شركة اكسون موبيل”.

وأضاف، أن “قيادة شرطة نفط البصرة وجدت بدائل فيما لو نشبت الحرب بين إيران وأمريكا، وأن الشركة عملت مع وزارة النفط لوضع استراتيجية تدوم لعدة أشهر كون النفط مصدر الاقتصاد العراقي شبه الوحيد”.

وأكد عبدالجبار، على أن “العراق يمتلك طاقة متاحة وتصديرية كبيرة، لكن التزامنا بمحددات أوبك أدى إلى تخفيض الطاقة التصديرية، ويحتل المرتبة السادسة والثانية على مستوى أوبك بأكبر معدل لإنتاج النفط الخام من بين الدول المنتجة للنفط بحسب تقرير الطاقة الأمريكية”.

وشدد مدير شركة نفط البصرة، على أن بلاده تطمح للوصول إلى المستوى الأول عالميا من حيث الطاقة التصديرية، وأوضح أن “خطة شركة نفط البصرة التي نعمل من خلالها للوصول إلى إنتاج خمسة ملايين برميل نفط يوميا من حقول البصرة خلال عام 2027 ليكون بذلك إجمالي إنتاج النفط الخام 7 ملايين في العراق”.

مواضيع ذات صلة