السفير الايراني: لا دخل لكردستان والعراق في مقتل سليماني.. وسننتقم من اميركا

اسرار ميديا اعلن السفير الايراني في العراق، ايراج مسجدي، الثلاثاء، عدم تدخل اقليم كردستان والعراق في مقتل قائد فيلق القدس الايراني السابق، قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد، ابو مهدي […]

اسرار ميديا

اعلن السفير الايراني في العراق، ايراج مسجدي، الثلاثاء، عدم تدخل اقليم كردستان والعراق في مقتل قائد فيلق القدس الايراني السابق، قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحشد، ابو مهدي المهندس، مؤكدا ان ايران ستنتقم اميركا بسبب هذا الفعل.

وقال مسجدي في تصريح لوسائل اعلام كردية خلال مشاركته في معرض الشركات الإيرانية في السليمانية، اليوم (14 كانون الثاني 2020) انه، “على أمريكا الخروج من منطقة الشرق الأوسط”، متسائلا: عن سبب وجود جنود وقواعد أميركية في العراق”.

وبين ان “العلاقات الإيرانية مع الإقليم تاريخية وواسعة، وتعود لعهد صدام حسين حيث كانت لدينا علاقات مع البارزاني والراحل جلال الطالباني وفي عام 1991 حينما تم تحرير هذه المنطقة جرى ترسيخ تلك العلاقات”.

وتابع، “اليوم علاقاتنا في مستوى جاد جدا، قد يكون هنالك اختلاف في وجهات النظر، لكن هذا أمر طبيعي، ولن تتحول أي مشكلة إلى عائق للتعاون وإدامة علاقات الصداقة بين إقليم كردستان وإيران”.

واضاف “إن استشهاد قاسم سليماني وأبو مهدي المهندس خسارة كبيرة نحن نرى هذه الجناية في عيون الأميركيين ولم يكن للعراق وإقليم كردستان دخلا فيها لذا فإننا سننتقم من أميركا نفسها”.

وأشار إلى أن بقاء الأميركيين في المنطقة عامل لعدم الاستقرار والتدخل لإضعاف دول المنطقة، لذا فإن إيران مصرة على أن يغادر الأميركيون ليس من العراق فقط بل الشرق الأوسط ككل بلغة ودية، لأن الدول قادرة على حماية أمنها بنفسها”.

مواضيع ذات صلة