السفير الأمريكي في العراق يتلقى “انذارا” من البرلمان بعد ضرب الحشد

اسرار طالبت لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان العراقي باستدعاء السفير الأمريكي وتسليمه مذكرة احتجاج لاستهداف كتائب سيد الشهداء. ونقلا مصادر اعلامية في بغداد فان لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان العراقي […]

اسرار
طالبت لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان العراقي باستدعاء السفير الأمريكي وتسليمه مذكرة احتجاج لاستهداف كتائب سيد الشهداء.

ونقلا مصادر اعلامية في بغداد فان لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان العراقي طالبت باستدعاء السفير الأمريكي وتسليمه مذكرة احتجاج لاستهداف كتائب سيد الشهداء.

وذكرت كتائب سيد الشهداء في بيان لها انه “بعدَ أنْ أعْلنتْ قواتُ الطّاغوتِ الأمريكيّةِ أنَّ الحدودَ العراقيّةَ السّوريّةَ خطًا أحمرَ لَاْ يجبُ لقواتِ الحشدِ الشّعبيّ أو غيرهُ الاقترابَ مِنهُ قامتْ هذهِ القواتُ الآثمةُ صباحَ يومِ الاِثنينِ المُوافقِ 7 – 8 – 2017 بقصفٍ شديدٍ لمواقعِ مجاهدِي كتائبِ سيّدِ الشّهداءِ فِيْ خطِ هذهِ الحدودِ وفِي الجهةِ المُقابلةِ لعكاشات، الأمرُ الذّي أدَى إِلى سقوطِ أعدادٍ كبيرةٍ مِنَ الشّهداءِ والجرحَى، وذلكَ لاِستعمالهِمِ الذّخيرةَ الذّكيةَ”.

وقال رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي في تعليقه على هذا الاستهداف، إن قوات التحالف الدولي لا تملك الصلاحيات لتنفيذ ضربات جوية من دون موافقة الحكومة في بغداد مؤكداً أن لا خطوط حمراء أمام القوات العراقية داخل حدود البلاد.

*الكوثر.

مواضيع ذات صلة