الخزانة الاميركية تفرض عقوبات على كيانات وأفراد في “الحرس الثوري” و”حماس” و”القاعدة” و”داعش”

اسرار ميديا الخزانة الاميركية تفرض عقوبات على كيانات وأفراد في “الحرس الثوري” و”حماس” و”القاعدة” و”داعش”الخزانة الاميركية تفرض عقوبات على كيانات وأفراد في “الحرس الثوري” و”حماس” و”القاعدة” و”داعش” فرضت وزارة الخزانة […]

اسرار ميديا
الخزانة الاميركية تفرض عقوبات على كيانات وأفراد في “الحرس الثوري” و”حماس” و”القاعدة” و”داعش”الخزانة الاميركية تفرض عقوبات على كيانات وأفراد في “الحرس الثوري” و”حماس” و”القاعدة” و”داعش”
فرضت وزارة الخزانة الاميركية اليوم عقوبات على مجموعة واسعة مما أعتبرتهم “إرهابيين”، بما فيهم منظمة “حماس” الفلسطينية والحرس الثوري الإيراني، وذلك عشية الذكرى 18 لهجمات 11 أيلول.

وقالت الخزانة في بيان إن الأهداف شملت 15 جهة بين قادة وأفراد وكيانات المرتبطة بمجموعات مثل “حماس” وتنظيمي “القاعدة” و”داعش” و”الحرس الثوري الإيراني”. وطبقت العقوبات باستخدام أدوات جديدة بأمر تنفيذي محدّث من الرئيس دونالد ترامب.

وقال وزير الخزانة ستيفن منوشين في البيان “منذ هجمات 11 ايلول المروعة، أعادت الادارة الأميركية تركيز جهودها على مكافحة الإرهاب للتكيف باستمرار مع التهديدات الناشئة”. أضاف: “إن الأمر التنفيذي الحديث لمكافحة الإرهاب الصادر عن الرئيس ترامب يعزز السلطات التي نستخدمها لاستهداف أموال الجماعات الإرهابية وقادتها لضمان أنها قوية قدر الإمكان”.

ومن بين المستهدفين رئيس المكتب المالي لحركة “حماس” المقيم في تركيا زاهر جبارين؛ ورئيس المكتب الفلسطيني لقوات الحرس الثوري في القدس محمد سعيد إزادي.

وذكر البيان ان الاهداف تضمنت ايضا عضو تنظيم “القاعدة” في البرازيل ومواطنين من جزر المالديف يعملون لحساب “داعش” الناشط في افغانستان اضافة الى قيادي في الفلبين، كما تم تحديد العديد من محلات الصرافة وشركة المجوهرات جنوب تركيا.

وتعني العقوبات أن أي ممتلكات قد تكون موجودة في الولايات المتحدة سيتم حظرها عمومًا كما يحظر على أي شخص داخل الولايات المتحدة التعامل معها.

مواضيع ذات صلة