عدها خطوة في الاتجاه الصحيح …الحكيم يدعو لإستكمال تمرير قانون انتخابي بعيداً عن “التسييس”

اسرار ميديا دعا زعيم تيار الحكمة عمار الحكيم، اليوم السبت (1 آب 2020) إلى استكمال تمرير قانون انتخابي “رصين”، بعيداً عن “الضغوط والتسييس”. وكان رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، أعلن […]

اسرار ميديا

دعا زعيم تيار الحكمة عمار الحكيم، اليوم السبت (1 آب 2020) إلى استكمال تمرير قانون انتخابي “رصين”، بعيداً عن “الضغوط والتسييس”.

وكان رئيس الوزراء العراقي، مصطفى الكاظمي، أعلن يوم أمس الجمعة، (31 تموز 2020) تحديد السادس من شهر حزيران المقبل موعداً لإجراء الانتخابات المبكرة.

الحكيم قال في تغريدة له بموقع “تويتر” إن تحديد موعد لإجراء الانتخابات المبكرة من قبل رئيس الوزراء “خطوة موفقة وبالاتجاه الصحيح”، وهو مؤشر لعزم الحكومة على الإيفاء بوعودها، مطالباً الجهات التشريعية بمساندتها واستكمال تمرير قانون انتخابي “رصين” يضمن اجراءها بصورة “شفافة وعادلة ومعبرة عن إرادة الشعب وبعيداً عن الضغوط والتسييس”.

يشار إلى أن رئيس مجلس النواب العراقي محمد الحلبوسي، دعا يوم السبت (1 آب 2020) إلى إجراء انتخابات “أبكر” وعقد جلسة برلمانية “طارئة”، بحضور الرئاسات والقوى السياسية.

الحلبوسي وفي تغريدة له بموقع تويتر ذكر أن الحكومات المتعاقبة لم تنفذ برنامجها الحكومي ومنهاجها الوزاري، ولم يتعد السطور التي كتبت به، مما أدى الى استمرار الاحتجاجات الشعبية بسبب قلة الخدمات وانعدام مقومات الحياة الكريمة.

ودعا الحلبوسي الى انتخابات “ابكر” وعقد جلسة “طارئة” مفتوحة علنية بحضور الرئاسات والقوى السياسية، للمضي بالإجراءات الدستورية وفقاً للمادة 64 من الدستور، فهي المسار الدستوري الوحيد لإجراء الانتخابات المبكرة، و”على الجميع أن يعي صلاحياته ويتحمل مسؤولياته أمام الشعب”.

ويشهد العراق منذ تشرين الأول الماضي احتجاجات مستمرة، نجحت في الإطاحة بالحكومة السابقة، وتخللتها أعمال عنف أسفرت عن مقتل المئات وإصابة الآلاف.

يذكر أن الكاظمي تولى منصبه في 7 من شهر أيار الماضي، بعد مخاض عسير إثر عدم اتفاق القوى السياسية على مرشح، بعد إخفاق مرشحين سابقين عن تشكيل الحكومة، وهما كل من محمد توفيق علاوي وعدنان الزرفي، خلفاً لعادل عبدالمهدي، وتواجه الحكومة الجديدة عدة أزمات أمنية وسياسية واقتصادية ناهيك عن انتشار فيروس كورونا.

مواضيع ذات صلة