“أحزاب وأولاد عم”.. مرشح مستبعد يهاجم مكتب حزب الحلبوسي في الأنبار

اسرار ميديا أكد مسؤول محلي بارز في قضاء الفلوجة شرقي محافظة الانبار ، يوم الثلاثاء، قيام أحد المرشحين المستبعدين من العملية الانتخابية المقررة إجراؤها في العاشر من تشرين الأول / […]

اسرار ميديا

أكد مسؤول محلي بارز في قضاء الفلوجة شرقي محافظة الانبار ، يوم الثلاثاء، قيام أحد المرشحين المستبعدين من العملية الانتخابية المقررة إجراؤها في العاشر من تشرين الأول / أكتوبر المقبل، بالهجوم على إحدى مكاتب حزب تقدم بزعامة رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي في الأنبار.

وقال المسؤول، الذي طلب عدم نشر اسمه، إن “مشادة كلامية عبر الهاتف، حدثت بين أحد اعضاء حزب تقدم وأحد أولاد عمه وهو مرشح عن تحالف عزم بزعامة خميس الخنجر، والذي تم استبعاده من الترشيح للانتخابات”.

وتابع المصدر، بأن “بعد المشادة الهاتفية، قام المرشح المستبعد وبصحبة ابنه وشخص ثالث باقتحام مكتب حزب تقدم في ناحية الصقلاوية شرقي الانبار، ودخلوا في عراك بالايدي مع الحمايات والموظفين المتواجدين في المكتب، مما أسفر عن تعرض عدد منهم إلى جروح”.

وأشار المصدر، إلى “إصدار أوامر قبض بحق المرشح عن تحالف عزم ومن معه، للقبض عليهم وتسليمهم إلى الجهة ذات الطلب”.

وجرى استبعاد المحمدي من الانتخابات استناداً إلى قرار من لجنة المساءلة والعدالة على اعتبار أنه كان عضو فرقة في حزب البعث المحظور.

مواضيع ذات صلة